ما هي اللجان المحلية؟

تُشكل في كل مؤسسة بحثية لجنة محلية لأخلاقيات البحث ويشار إليها بـ (اللجنة المحلية) من خمسة أعضاء على الأقل ذوي تخصصات متباينة تمكَّنهم من تقديم تقويم كافٍ وكامل للبحوث التي تقوم بها المؤسسة عادة. و يجب أن تكون اللجنة قادرة - من حيث مؤهلات أعضائها وخبراتهم واستيعابهم لتقاليد المجتمع السعودي - على اتخاذ قرارات تتفق مع القيم الثقافية وقواعد الشريعة الإسلامية، و أن تمتلك الخبرة اللازمة لتقويم البحث والتأكد من أنه لا يخالف أنظمة الترخيص أو قوانين المؤسسة أو النظام العام أو معايير السلوك المهني أو أحكام هذا النظام.

بعد إنشاء اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية والطبية بقرار المقام السامي ، أصبح لزاماً على جميع الجهات التي تقوم بأبحاث على الكائن الحي في المملكة العربية السعودية أن تلتزم بالأنظمة التي تصدرها اللجنة والتي تهدف في مجملها الحفاظ على أخلاقيات البحوث بما يتناسب مع الشريعة الإسلامية والتي تحفظ حقوق الكائن الحي من الخروقات التي قد تحدث في حالة غياب جهة تنظم و تراقب الناحية الأخلاقية للبحوث ، وترد الحقوق للمتضررين من جراء التجاوزات التي كانت تحدث في الماضي.

ومن جهةٍ أخرى ، تقوم اللجنة بمحاولة تقنين إرسال العينات الوراثية للخارج قدر المستطاع ، وتقوم بإنشاء بنك للمادة الوراثية للمجتمع السعودي ، وتسعى في جميع الأحوال لبقاء هذه المعلومات سرية لكونها جزء من المقومات الوطنية والتي يجب أن تعامل بكل حذر.

إرسال لصديق

رسالتك (اضغط هنا):